مستخدمو الأنترنت يعتقدون أن نايون من آبريل كتبت مشاركة تحت اسم موظف سابق للوكالة لتشويه سمعة هيونجو

يعتقد مستخدمو الإنترنت أن المنشور الأخير من قبل موظف سابق في وكالة DSP Media  قد يكون في الواقع من نايون . 


مستخدمو الأنترنت يعتقدون أن نايون من آبريل كتبت مشاركة تحت اسم موظف سابق للوكالة لتشويه سمعة هيونجو


مؤخراً ٬ شارك شخص يدعي بأنه موظف سابق من وكالة DSP Media منشوراً يتهم هيونجو بالكذب حول تصريحاتها الأخيرة ٬ و يصف من خلال المنشور سلوك هيونجو مع زميلاتها خلال الفترة التي كانت فيها جزءاً من الفرقة و كيف تسببت في طرد قائدة الفرقة السابقة سومين ٬ كما أشار إلى أن هيونجو قد قامت بعملية تجميلية ٬ لم يتلقى المنشور صدى واسعاً لأسباب مختلفة ، بما في ذلك حقيقة وجود صور طفولة لهيونجو أين تظهر بملامح تشبه إلى حد كبير ما تبدو عليه الآن.

بالإضافة إلى منشورات تشايوون و يينا ، و منشورات وكالة الفرقة DSP Media السابقة بما في ذلك المنشور الأخير الذي شاركه الموظف المزعوم ، يظهر بأن وكالتها و فرقتها السابقة تحاولان جعل هيونجو تبدو كشخص ضعيف لم يكن قادراً على التدريب ، و غير مستقر عاطفياً و جسدياً ٬ ما يمنحهم فرصة أكبر للفوز  بقضيتهم ضد هيونجو  .

يعتقد العديد من مستخدمي الإنترنت أن منشور الموظف السابق قد يكون من كتابة  نايون من ابريل . أشار مستخدمو الإنترنت إلى أن المنشور يظهر نفس الأخطاء النحوية التي ترتكبها نايون كثيرًا ، بما في ذلك عدم وجود مسافة بين “لا” وبقية الكلمة (أي كلمة مقابل 안 나옴) ، باستخدام تنسيق خاطئ لنهايات معينة (مثل 지옥 이 였어 مقابل 지옥 이었어) ، وأكثر من ذلك ، أشار موقع Netizens أيضًا إلى أن الموظف استخدم عبارة “لم تأت إلى التدريب مطلقًا” بدلاً من “لم تذهب إلى التدريب مطلقًا” ، مشيرًا إلى أن العبارة الأولى تستخدم بين الأشخاص المؤلفين ٬ بينما الأخيرة هي للغرباء . 

كما أشار مستخدمو الأنترنت آخر الأمر إلى أنهم واجهوا صعوبة في الاعتقاد بأنه كان موظفًا سابقًا بسبب عبارة ” كل يوم كان مثل الجحيم بسببك ” ، متسائلاً لماذا سيكون هذا هو الحال لمجرد موظف منتظم في DSP Media.

يبدو أن المنشور ليس بواسطة موظف سابق في DSP Media ، ولكن بواسطة 1.  وكالة DSP Media . أو 2. شخص يكره هيونجو  ، أو 3. نايون من ابريل .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.