جيسو متنمر و متحرش جنسي وفق تقرير لقناة MBC

تصريحات مفصلة لضحايا تنمر الممثل جيسو لقناة MBC

تنبيه : مقال يحتوي على وصف لسلوكات جنسية

شارك الضحايا المزعومين لتنمر الممثل جيسو تجاربهم مع الممثل بالتفصيل و الأدلة مع قناة MBC الكورية .

في وقت سابق بعد مشاركة العديد من مستخدمي الأنترنت الإتهامات على وسائل التواصل الإجتماعي ضد جيسو ، نشر الممثل رسالة إعتذار لضحايا التنمر ، و خرجت وكالته الفنية بتصريح رسمي تنفي فيه إتهامات التحرش الجنسي و تصوير نفسه أثناء  ممارسة الجنس في حمام المدرسة عن جيسو ، إلا أن تقرير  قناة MBC يشير إلى تورط الممثل في جميع التهم التي نسبت إليه ، خاصة بعد تقديم الضحايا بعض الأدلة  .

ففي حلقة هذا الأسبوع من البرنامج التلفيزيوني True Story ” قصص حقيقية ” على قناة MBC ، استضاف البرنامج زملاء  الممثل جيسو من المدرسة الإبتدائية والإعدادية ، والذين اتهموا الممثل بالقضايا سابقة الذكر  ، حيث شاركوا مواقفهم و ذكرياتهم المريرة حسب وصفهم مع الممثل ،  و كشفوا عن مجموعة من الصور التي تظهر تعرضهم للتحرش الجنسي من قبل الممثل .

تصريحات مفصلة لضحايا تنمر الممثل جيسو لقناة MBC

حيث تحدثت الضحية الأولى للممثل كيف قرر كشفت جرائم الممثل ، بعد رؤيته لإبتسامة الممثل على الشاشة و كيف ذكرته بلحظات تنمر جيسو عليه ، الذي لا يستحق حب و دعم الأشخاص الذين سبق له أذيتهم .

أعتقد أنه من بين المفارقات شديدة الغرابة أن يتابع جيسو مهنة ( ممثل ) تتطلب الحب و الدعم من الناس …. الذين سبق أن تنمر عليهم و قام بمضايقتهم . يغضبني هذا كثيراً . و من الصعب للغاية بالنسبة لي رؤيته و هو يبتسم أمام الشاشة ، لم أتمكن مطلقا من النظر إليه مباشرة و في وجهه ، مازلت أتذكر الطريقة التي كان يبتسم بها أثناء تنمره علينا …. لكن رؤية هذه الإبتسام مجدداً و على الشاشة أمر صعب للغاية  !! .

 أما الضحية الثانية فتحدثت حول إجبار الممثل جيسو لها على شراء الوجبات الخفيفة له ، ومن ثم الإستولاء على نقودها ، و كيف أنه أضطر إلى توفير النقود ليعطيها لجيسو .

كنت مكوك الخبز ( تسمية تطلق على الشخص الذي يتعرض للتنمر من أجل الوجبات الخفيفة أو من أجل الحصول على المال لشرائها ) . كان يجبرني على شراء الوجبات الخفيفة له من مقصف المدرسة بمالي الخاص ، و إذا لم أتمكن من العودة في غضون دقائق فقد أتعرض للضرب ، اضطررت لدفع ثمن جميع وجباته الخفيفة من جيبي ، كان يتصل بي على هاتفي المحمول و يقول لي أشياء مثل ” تأكد من إحضار بعض المال غداً ” . بدأ الأمر بمبلغ مالي بسيط مثل 500 وون كوري ( ما يعادل 4.43 دولار ) أو 1000 وون ( 8.85 دولار) ، و لكن الأمر تطور ليصبح يطلب مني 5000 وون ( 44.30 دولار) أو 10000 وون (88.50 دولار ) .                                                                                           – الضحية الثانية – 

و حول كيفية تمكن جيسو من السيطرة و التنمر على عدد كبير من زملائه ادعى الضحية المزعومة الثانية أن الممثل جيسو كان طويلا للغاية و قوياً  

كان جيسو ولداً ماكراً للغاية في طرقه ، في البداية كان عليّ إنجاز واجباته المدرسية بدلاً عنه ، كان طويل القامة للغاية ، كان طوله أكثر من 180 سم ، كان طويلا جداً بالنسبة لعمره ، وقد أرهب جميع من في الصف ، كان يتصرف كما لو أنه ملكاً…… و مجموعته من المتنمرين لم تخف من المدرسين أبداً ، و أعتقد أن هذا جعلهم مجموعة لا يمكن إيقافها . كانوا يستمرون في إختيار ضحايا جدد ، لذا أتفقنا نوعا ما على ” لا فائدة من إبلاغ المدرسة عن تنمرهم لأنه لن يتغير أي شيء .                                                                                                  – الضحية الثانية – 

أما الضحية الثالثة الذي كان يعتبره جيسو مهرجه الخاص ، أنه توقف عن الدراسة بسبب المضايقات التي تعرض لها .

كان يركلني في مؤخرتي و فخذي ، كما ضربني على رأسي كثيراً . لقد صفعني و لكمني في صدري كثيراً أيضاً … كان يكلفني بالقيام بحركات كالرقص أو الغناء داخل القسم بينما المدرس غير موجود أو لا ينظر ، كنت مهرجه الشخصي . كان يجلس دائما في المقعد الأخير ، جلست أمامه و كان يطلب منيّ تغطيته عن المعلم لينام ، و إذا تحركت قليلاً  كان يضربني على مؤخرة رأسي.                                                                                                   – الضحية الثالثة –  

و أضافت كيف بقي تشعر بالخوف من جيسو حتى بعد مرور ثلاث سنوات بالفعل عندما إلتقىت به في مترو الأنفاق ٬ و شعرت بالرعب بسبب ذكريات التنمر من المدرسة الإعدادية .

في سنتي الأخيرة في المدرسة الثانوية ، قابلت جيسو مرة واحدة في مترو الأنفاق , مرت ثلاث سنوات على الأقل منذ قام بالتنمر عليّ ، لكنني كنت ما أزال أشعر بالقشعريرة في جميع أنحاء جسمي ….وقفت هناك و رأسي إلى الأسفل لأنني كنت مرعوباً , إقترب منيّ و بدأ في التحدث معي , عندما نظرت إليه إبتسم و سألني ” ألا تعرفني ؟؟ “                                                                                         – الضحية الثالثة – 

كما تحدث زملاء له من الإعدادية و الذين لم يتعرضوا للتنمر بل كانوا مجرد شهود كيف تحول خلال سنواته الثلاثة في المرحلة الإعدادية من مجرد متنمر صغير إلى قائد لفرقة المتنمرين ، و الذين لا يمكن لك أن تدخل معهم في أي شجار أو تتعرض لهم لأن حياتك ستتحول إلى جحيم 

لن تصدق مدى التنظيم الذي كان عليه المتنمرين ، كان جيسو ينتمي إلى الطبقة العليا ، إلى أقوى المتنمرين ، و كان لديه أتباع  ، المتنمرين من الدرجة الثانية هم الطلاب الذين يقومون بالأعمال القذرة ….. و يديرون المدرسة ، لذلك إذا فعلت أي شيء كمعارضة هذه المجموعة ، فستصبح منبوذاً أو ستتعرض للتنمر. 

 

تصريحات مفصلة لضحايا تنمر الممثل جيسو لقناة MBC

أما عن قضايا التحرش الجنسي كشف بعض زملاء الممثل و ضحايا الحادثة أن جيسو بالفعل ارتكب التحرش الجنسي خلال المدرسة الإبتدائية .

حيث صرح أحد زملائه من الإبتدائية بأنه لم يكن ضحية مباشرة للتحرش الجنسي من قبل جيسو ، و لكنه شاهده يقوم بالأمر مع زملائه الطلاب الذكور .

في رحلة تخييم ، تم تخصيص نفس غرفة النوم للطلاب الذكور و هناك تحرش جيسو جنسياً ببعض الأولاد في الغرفة ، كل أولاد الغرفة شهد الأمر و لكننا لم نتمكن من منعه لأننا كنّا خائفين من أن نصبح هدفاً له .                                                                                                    – زميل من المدرسة الإبتدائية – 

و في الأخير تحدثت زميلة له من المدرسة الثانوية حول تعرضها للتحرش الجنسي من طرف جيسو قائلة : 

في البداية ، لم يكن الأمر جاداً و في الغالب لفظياً  . و لكن مع مرور الوقت و بعد قضاء المزيد من الوقت معاً ( في نفس الفصل الدراسي معاً ) أصبح أكثر وضوحاً في طرقه ، وضع كيساً بلاستيكياً على رأسي و قال شيئاً مثل ” نمارس الجنس و في الليل و نطفئ الأضواء ” كما كان يقوم بحركات جنسية بجواري أثناء الدراسة .                                                                                                      – ضحية التحرش الجنسي – 

تصريحات مفصلة لضحايا تنمر الممثل جيسو لقناة MBC


و عند تواصل فريق البرنامج مع الممثل جيسو  و اطلعه على تصريحات زملائه السابقة الذين إتهموه بالتنمر و التحرش الجنسي بهم ، أرسل بدل الحضور رسالة تنفي الإتهامات .

مضمون رسالة الممثل جيسو لبرنامج ” قصص حقيقية ” على قناة MBC  الكورية .

صحيح أنني عندما كنت في المدرسة ، كنت أتسكع مع أصدقائي المتنمرين . كنت أحمق و ظننت أن لدي الكثير من القوة لكنني لم أجبر أي شخص أن يشتري لي أشياء أو يجلب لي المال ، أو أطلب من أي شخص إجراء واجباتي المنزلية لي ، أو أتحرش بأي شخص حنسياُ ، لا شيء من ذلك صحيح . إذا سمحوا لي أود أن أعتذر لكل من قمت بإيذائه .

شاركنا في التعليقات حول رايك في مزاعم الضحايا و أقوال الممثل جيسو .  

المصدر : موقع koreaboo

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.