كيهيون Monsta X يقدم رسالة إعتذار لمشجيعيه و وكالته تصدر بيانا توضحيا حول إتهامات التنمر

كيهيون من Monsta X  تصدر بيانا توضحيا

استمرارا لسلسلة الإتهامات بالتنمر و العنف المدرسيين التي طالت العديد من المشاهير الكيبوب و حتى الممثلين ، تعرض المغني كي هيون من فرقة مونستا إكس MONSTA X  بدوره إلى مثل هذه الإتهامات  ، و في وقت سابق من هذا الشهر نشرت وكالة الممثل بياناً تفيد فيه بأنها تجري التحقيقات حول صحة الإتهامات بالتواصل مع زملاء الدراسة ، المدرسين و معارف المغني كيهيون ، و محادثات مع الشخص الذي قام بكتابة منشور الإتهام .

 في  وقت مبكر من 27 من فبراير أصدرت وكالة StarShip للترفيه بياناً توضحياً  بخصوص قضية التنمرضد كيهيون  يتضمن آراء مدرسي المغني و مدير المدرسة بإضافة إلى معارفه ، مع  مجموعة من الشهادات الإدارية الصادرة عن مدرسة المغني تصف سلوكه خلال فترة الدراسة .

و جاء في البيان :

مرحباً ، هذه وكالة ستار شيب للترفيه
نكتب إليكم لإبلاغكم بموقف الوكالة من الشائعات و المشاركات المختلفة التي انتشرت عبر الإنترنت حول كي هيون عضو فرقة مونستا إكس . نظراً لأنه مضى وقت طويلاً منذ إلتحق المغني بالمدرسة و لم نكن نريد التغاضي عن أي أخطاء ، فقد أخذنا الوقت الكافي لتأكد مما حدث باستخدام طرق مختلفة . نقدم إعتذارنا الصادق لأن الأمر استغرق وقتاً طويلا .
فيما يتعلق بإدعاءات العنف و التنمر المدرسي التي طالت كي هيون ، تحققنا من صحتها مع المغني و كذلك مدير مدرسته وزملائه في الفصل و معارفه . شهد غالبية زملائه في الصف أن كيهيون لم يشارك قط في أعمال العنف المدرسي و التنمر ضد زملائه . لقد قمنا أيضا بتضمين سجل الطالب الخاص بكيهيون حتى يتمكن الجميع من تقييم حياته كطالب بصدق و موضوعية .

في حالة مختلفة عن ما ورد أعلاه ، قمنا بتوكيل شركتين قانونيتين من أجل إتخاذ إجراءات قانونية ضد أولئك الذين قاموا بنشر إشائعات كاذبة ضد كيهيون حول التنمر المدرسي في عامي 2015 و 2021 ، كما نعتزم تقديم شكوى بشأن التشهير و نشر إشاعات كاذبة ضد كيهيون في مركز شرطة جانجنام اليوم .

في عام 2015 إلتقينا بالناشر الذي اتهم كيهيون بالتنمر ، بعد أن تواصل معنا أولاً ، تمّ اللقاء في مقهى بداخل لوبي فندق وليس في مبنى الوكالة ، خلال اللقاء ، قدم الناشر إعتذاره ، و طلب منا التساهل معه ، و رغم أن الناشر كان شخصاً بالغاً ، و ليس حتى مراهقاً ، قبلنا إعتذراه ، واكتفينا بالحصول على رسالة إعتذار من الناشر و تعهد على عدم العودة إلى مثل هذا السلوك دون إتخاذ أية إجراءات قانونية ضده .

مؤخرا ، عاد الشخص نفسه مجددا إلى نشر نفس الشائعات ، و التي لا تمت للواقع بصلة ، لذا قررنا أن وقت الصبر على مثل هذه التصرفات قد ولّى ، و حالياً ننتظر نتائج إجراءاتنا القانونية . كما أن الناشر في هذه المرة عمد إلى تشويه سمعة الوكالة من خلال إدعائه بأن الوكالة قامت بممارسة ضغوطات عليه ، لذا في هذه المرة سنتخذ إجراءات قانونية صارمة ضد المشهر ، كما تعلن الوكالة من خلال هذا المنشور عن نيتها في الرد القانوني القوي و الصارم ضد الأشخاص الذين ينشرون إشاعات كاذبة و مسيئة لفناني الوكالة .

شكرا على الدعم القوي للوكالة و فنانيها

باضافة إلى الرد القوي الذي جاء في البيان الرسمي أعلاه ، قدمت  الوكالة السجلات المدرسية للمغني كيهيون لسنواته الدراسية من الإعدادية حتى الثانوية و التي تتضمن الكثير حول سلوك كيهيون ، علاماته ، و أحلامه 
و يظهر سجل المدرسة الإعدادية لكيهيون أنه كان مهتما بالموسيقى و الغناء ، أما عن أحلامه فحسب السجل أراد أن يكون وزيرا كما أردا والداه أو مغنيا ، و عن سلوكه يشير السجل المدون من قبل المعلمون أن المغني كيهيون كان ودودا للغاية و لطيفا مع الآخرين ، و يعرف كيفية تقديم المساعدة ، واثق من نفسه و يجيد التعبير عن ذاته ، مع نظرة مبهمة حول مستقبله , كما دون المدرسين في قسم السلوك و النصائح في السجل أن كيهيون لديه إحساس كبير بالمسؤولية ، ودود و مخلص ، يعمل بجد لتحسين  درجاته ، لكنه في بعض الأحيان يواجه مشاكل في التركيز كباقي زملائه ، كان يتمتع بشخصية مشرقة  و روح مرحة ، يحترم مشاعر الآخرين .

أشار السجل المدراسي لكيهيون من المدرسة الثانوية إلى نفس النقاط التي وردت في سجله من الإعدادية ،أشاد المدرسون بسلوكه الجيّد و أخلاقه العالية ، و  تفانيه في العمل و التدريب  لإتقان الغناء ، و أن لديه شخصية  قيادية  قوية  غالباً ما تظهر على المسرح ، و أظهر السجل أن كيهيون لم يكن يتمتع باللياقة البدنية كثيراً ، لذا تلقى نصيحة في قسم النصائح و السلوك في سجله المدرسي بالإهتمام بصحته ، كما ورد في التقرير المدرسي رغبته في أن يصبح  مغنياً ، و ذكر المعلمون في التقرير أن لديه موهبة في الغناء و صوتاً  قوياً و جميل و يجيد العزف على البيانو ، لديه حضور قوي على المسرح ، يعمل بجد لتحسين صوته ، و إتقان العزف على عدة  آلات موسيقية ، كان لديه شعبية كبيرة بين زملائه و المدرسين  بفضل صوته الجميل ، و قدرته على كتابة الأغاني  بطريقة مميزة .

كما قام الممثل كيهيون بنشر رسالة له من خلال نادي معجبيه  ، يعتذر عن القلق الذي سببه لمعجبيه .

هذا كيهيون 

أولاً أريد الإعتذار عن إثارة الكثير من القلق بسبب هذه الشائعات .

خلال الأيام القليلة الماضية ، كنت أفكر في نوع الطلب الذي كنته , أعلم أن الأشخاص الآخرين قد يتذكرونني بطرق مختلفة ، لذا حاولت أن أعرف ذلك من خلال ذاكرتي ، كانت هناك الكثير من المرات التي شككت فيها بنفسي ، اشتبهت في أن لدي جانباً لم أعد أتذكره , ما أتذكره في أيام دراستي الإعدادية هو أنني طالب أحب الغناء و أحب التسكع مع أصدقائه ,في الصف الثالث من الإعدادية ، أتذكر بأنني إستمتعت بالإجتماع مع أصدقائي لتدرب على أغنية كنا سنقدمها في حفل زفاف معلمنا ، أتذكر أنني أصبحت أقرب من زملائي في الفصل  من خلال هذه التجربة ، وقضينا الكثير من الوقت  معاً حتى في فترات الراحة .

و من المؤكد أنني لم أكن مخلصاً لدراستي ، وفعلت الكثير من الأشياء التي لم تكن مناسبة لموقفي كطالب ، مازلت أشعر بالذنب حيال هذه الأمور بعد أن أصبحت بالغاً ، و ليس لدي أي عذر لمن يتحدثون عن الأمر .

أعتذر بشدة عن التسبب  بخيبة الأمل  للعديد من مشجعينا  ، أعتقد أنني بحاجة إلى تأمل عميق لذاتي .

إن كان هناك من تأذى من  أفعالي أو سلوكاتي غير الناضجة خلال أيام دراستي ، فأنا أريد الإعتذار لهم و بصدق ، كما أنني آسف جدا لمشجيعينا لإثارة قلقهم بسبب هذا الموقف السلبي .

و لأنني غير قادر على تغيير ما كنت عليه في الماضي ، فسوف أغتنم هذه الفرصة للتفكير في تأمل نفسي مجدداً و إصلاحها .

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.