فيديو لقائدة توايس جيهيو بعمر 21 شهرا فقط يفاجئ مستخدمي الانترنت

تم الكشف عن فيديو لقائدة توايس جيهيو من الماضي عندما ظهرت في برنامج تلفزيوني تم الكشف عنه مؤخرًا.

في 18 يوليو ، شاركت SBS مقطع فيديو مدته 13 دقيقة من برنامج تلفزيوني سابق على قناتهم على اليوتيوب .

لقد كانت حلقة شارك فيها الأطفال في اختبار المرآة ، واتضح أن أحد الأطفال كان جيهيو . حيث تم بث هذا في البداية في 25 أكتوبر 1998 ، عندما كان عمر جيهيو 21 شهرًا فقط ( اقل من عامين بثلاثة اشهر ) .

في ذلك الوقت ، كانت جيهيو نشطة كعارضة أزياء لأغلفة المجلات ، وكان اسمها “جي-سو” وليس “جي-هيو”.

لكن غيرت اسمها قانونيًا إلى جي-هيو بعد انضمامها إلى JYP Entertainment في 2005 . و قبل أن تدخل الطفلة جيهيو غرفة مليئة بالمرايا ، تم تمييزها بأحمر الشفاه على أنفها.

عندما نظرت في المرآة ، لمست على الفور العلامة . والتي تم أخذها كمؤشر على أنها ترى الصورة المنعكسة على أنها صورة لنفسها ، وليس صورة طفل آخر .

بعد أن لمست أحمر الشفاه على أنفها ، عرضت إصبعها على والدتها المجاورة لها . وكأنها تحاول أن تقول إن هناك شيئًا ما على أنفها .

أوضح الطبيب النفسي الذي أجرى الاختبار أن الأطفال عادة ما يبدأون في التعرف على أنفسهم في المرآة في عمر 15 إلى 19 شهرًا . ويبدأون في التعرف على أنفسهم تمامًا في عمر 24 شهرًا.

لم يتعرف أي أطفال باستثناء جيهيو على أنفسهم في المرآة أثناء الاختبار . لقد كانت جيهيو أكبر طفل في العرض . و لكن كان لا يزال من المدهش أن نشهد مدى سرعة تمكنها من التعرف على الذات في المرآة في عمر 21 شهرًا .

لم يفاجأ الجميع فقط بذكائها ، لكنهم أيضًا لم يستطيعوا التوقف عن قول “Awww!” في مظهرها الرائع. كانت لديها نفس العيون والأنف والابتسامة التي تمتلكها الآن.

تفاعل جيهيو مع الفيديو

فيديو لقائدة توايس جيهيو بعمر 21 شهرا فقط يفاجئ مستخدمي الانترنت

بعد فترة وجيزة من تحميل هذا الفيديو على YouTube ، انتقلت جيهيو إلى الانستغرام للتعبير عن حماسها.إلى جانب لقطة شاشة للصورة المصغرة ، علقت جيهيو ، “كان هذا عندما كنت ‘جي-سو’. تم إصدارها أخيرًا! شكرًا لك!”

ظهرت جيهيو كقائدة لـ TWICE في أكتوبر 2015 ، وقام جميع الأعضاء التسعة في TWICE بتجديد عقدهم مع وكالتهم JYP Entertainment في وقت سابق من هذا الشهر.

تحقق من الفيديو ادناه

 

المصدر (1)

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.